الرئيسيةالبوابةاليوميةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 اكثر من مليون معلومة مفيدة 8

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
نجمه بالسما
-.-
-.-
avatar

الاوسمة :
الهواية :
المزاج :
المهنة :
علم البلد :
انثى عدد المساهمات : 2449
تاريخ التسجيل : 17/02/2011
العمل/الترفيه : sport
لاتحزن : متقلب

مُساهمةموضوع: اكثر من مليون معلومة مفيدة 8   2012-01-21, 21:59



[center]


اكثر من مليون معلومة مفيدة 8


:::::::::::::::::::::::::::::
اسباب تشكل حصيات المرارة :
اشارت دراسة جديدة اجريت في جامعة بافالو في مدينة نيورك
الامريكية, إلى ان نمط الحياة الذي يتميز بقلة التمارين والحركة وزيادة تناول الشحوم
الدسمة المشبعة وزيادة تناول السكريات من شأنه ان يزيد من حدوث الحصيات المرارية التي
يمكن ان تسبب تشمع الكبد الصفراوي إذا سدت القناة الكبدية الرئيسية الناقلة
للمفرزات الصفراوية إلى الامعاء. وأن تناول نظام غذائي قليل الدسم أو يحتوي على
شحوم دسمة غير مشبعة بالاضافة إلى اجراء التمارين الرياضية المستمرة يؤدي إلى
انخفاض نسبة تشكل الحصيات المرارية بشكل ملحوظ
.



حــروق الــعـيـن :

عند التعرض لإصابة العين بالسوائل الحارة (ماء أو زيت)
أو بمواد الغسيل أو التطهير فعليكم إذا غسل العين لمدة طويلة بالماء البارد 10
دقائق على الأقل ثم توضع الكمادات الباردة على العين المغمضة وبعده يجب الإستعانة
بالطبيب الأخصائي
.

وتؤدي بعض المواد كالأستلين والغاز كربونيك والبروبان
إلى تجمد العين ولكنها تتبخر بسرعة إذا ما حافظتم على عيونكم مفتوحة
.



رائــــحـــة الفـــم:
من اسبابها أمراض الأسنان , فالأسنان التالفه تحتفظ في
فجوتها بقايا الطعام
. ويصعب الوصول اليها
بالفرشاة وتتعرض لتفاعلات كيماوية مصحوبة بروائح كريهه.كذلك تلبيسات الأسنان
والرصاص التي لم تصنع بدقه . أو وجود فراغ بين الأسنان يبقى الطعام به . كذلك بروز
ضرس العقل متأخراً أو وجود بعض الجير بين الأسنان
.




لتخفيف آلام الصداع:
إن تسـخين اليـدين لمعـالجة الصداع هو معروف عند الاجداد
, ولكنه فعلاً يريح الـرأس ويخـفف آلامــه
.
ونصل إلى النتيجة نفسها عند وضع الرجلــين في المـاء
الساخن , أو عند وضع الكمادات على الجبين ولكن عندما يكون الصداع متواصلاً يجب
مراجعة الطبيب لمعرفة الأسباب ومعالجتها
.



لتقوية اللثة والأسنان :
عليك بأكل تفاحة بقشرتها فهي تقوي اللثة وتطهر الأسنان
.كذلك تمضمض بالماء والملح , أو الخل يومياً
.


طهي اللحوم وسرطان المعدة :
ذكرت دراسة أن تناول اللحوم المطهية لمدة طويلة يزيد
مخاطر الأصابة بسرطان المعدة ثلاث اضعاف المخاطر الناجمة من تناول لحوم متوسطة
الطهي
.
وذكر باحثون في المعهد القومي للسرطان أن طهي اللحوم
لمدة طويلة فوق سطح ساخن يسبب في انتاج مواد مسببة للسرطان





علاج لدغ الحشرات والنحل :
ينظف مكان لدغة الحشرات ثم يدلك بالثوم المفروم فهو يعمل
على تطهير المكان المصاب ويقاوم سموم الحشرة التي قد تمتص إلى داخل الجسم
.
أما لدغة النحل فالأنثى منها تتميز بتأثير حامضي لذلك
تعالج بمحلول قلوي مثل بيكربونات الصوديم
.
أما دبور النحل فيتميز بتأثير قلوي لذلك يعالج بمحلول
حمضي مثل الخل أو عصير الليمون
.



الحليب ينشط صحة القولون :
افادت المجلة الأمريكية للتغذية الطبية أن منتجات الحليب
تقلل من سرطان القولون
. حيث قام 18 شخص ممن
اعتادوا شرب 1000 مليجرام من الكالسيوم يومياً من منتجات الحليب بالتوقف عن ذلك
لمدة أسبوع ثم تمت مقارنة البراز قبل وبعد التوقف , ووجد الباحثون زيادة واضحة في
العامل الخطرالمسبب لسرطان القولون
. وربما يرجع ذلك إلى أن
الكالسيوم والفوسفات يقومان بالتخلص من الأحماض التي تزيد من كمية البراز
.

كم عدد ارجل ام اربع واربعين ؟؟

نرى هذا الحيوان الزاحف دائما ونسميه بسبب كثرة ارجله ام
اربع واربعين بل ان العراقين يسمونه ( أبو سبع وسبعين ) بينما يسميه الاوربيون (
أبو المئة
) ولم يتهيأ لأحدنا ان
يحسب عدد ارجله ليعرفها بالضبط وهذا هو سبب الاختلاف في الاسم .. والحقيقه ان هذا
الحيوان يمتلك اكثر من هذا العدد من الارجل فيكون له مئة رجل ولكن قد لا يتجاوز
بعضها ( 3 ) رجلا
..
ومع اننا نندهش من حيوان له مثل هذا العدد الكبير من
الارجل فإنه مثل هذه المخلوقات ليست نادرة في الواقع ان هناك مجموعة كاملة تسمى
الميريابودا اي الالفية الارجل لا تضم فقط ام اربع واربعين وإنما حيوان الميليبيد
(الالفي) أي الحيوان ذا الالف رجل ! وهذه المخلوقات هي من اقدم الاحياء في الطبيعة
اذ يقول العلماء إنها وجدت منذ ملايين السنين اي في آماد الحيوانات البائدة كالديناصور
..
تكون ارجل هذه الحيوانات على شكل زوجي ينتب كل زوج في فص
من جسم الحيوان وهو مسطح ومقسم إلى مفاصل وعندما يجري الحيوان فإنه يستطيع ان
يوازن ارجله دون ان يختل ترتيبها في السير كما يحدث أحيانا حتى للانسان إذا اسرع
!
في القسم القريب من رأس ام اربع واربعين توجد مجستان طويلتان
وابرتان تحملان السم .. وسم الكثير من هذه الحيوانات غير مؤذ للانسان ولكن توجد في
لاقاليم المدارية تنويعات مؤذية من اربع واربعين يتراوح طولها من 8 و 10 بوصات (
20- 25 ) وهي سامة ويمكن ان تقتل الطيور الصغيرة .. تتكاثر ام اربعة واربعين
بالبيوض وتخرج صغار بعض التنويعات كاملة الارجل ولكن بعضها يبدأ بسبعة ازواج فقط
ثم تضاف اليها طواقم جديدة كلما سلخ جلده حتى يكتمل العدد وتخرج ام اربعه واربعين
في الليل للبحث عن طعامها اما في النهار فتختبيء تحت الصخور او الخشب
..

لماذا يتنفس غطاس البحار خليطا من الهيليوم والأكسجين
بدلا من الهواء الطبيعي؟
!
تتكون معظم أنابيب الهواء من نيتروجين وأوكسيجين بنسبة
أربعة إلى واحد
. والنيتروجين غاز لا
يتمتع بأي نشاط كيميائي يمر في الجسم أثناء التنفس دون أن يسبب أي تغيير كيميائيي
أو تأثيرات لاحقة
.

إلا أن ضغط الماء يزداد كلما ازداد العمق ، وللمحافظة
على تنفس الغواص بشكل طبيعي يجب أن يزداد ضغط مزيج الهواء الذي يتنشقه . وعلى عمق
نحو ثلاثين مترا ، مثلا، سيحتاج الغطاس إلى تنشق هواء يزيد ضغطه أربعة أضعاف الضغط
الجوي ، وإذا كان هذا المزيج هواء عاديا ، يجب أن تقوم أنسجة الشحم في جسم الإنسان
بامتصاص النيتروجين بسرعة اكبر مما يظهر في بقية أنسجة الجسم . وبما أن الدماغ والجهاز
العصبي المركزي يتكونان من الدهن والشحم بنسبة 60 بالمئة . لذا يؤثر فيهما الغاز
بشكل قوي ، ويعيق حركتهما العادية . وتكون النتيجة تخدير الغواص بالنيتروجين ، وهي
حالة مشابهة كثيرا للثمل الناتج من شرب مادة مسكرة
.

والخطر الآخر المرتبط بتنشق مزيج النيتروجين في أعماق البحار
هو مرض نقص الضغط (الانحناءات). فإذا نزل الغطاس بسرعة كبيرة الى عمق البحر ،
سيتمدد النيتروجين الموجود في أنسجة الدهنية ويكون فقاعة في الدماغ أو الحبل
الشوكي أو المفاصل ، ويسبب عددا من الأعراض المرضية من ضمنها الشلل والألم الشديد
.

ويمكن للغطاسين تجنب هاتين الحالتين عبر تنشق مزيج
الهيليوم والأوكسجين بدلا من الهواء. والهيليوم أيضا غاز خامل غير نشيط ، لا
يتفاعل مع أنسجة الجسم ونسبة امتصاصه أقل من نسبة امتصاص النيتروجين . إلا أنه ،
يولد حرارة أكبر وأسرع من النيتروجين الأمر الذي يؤدي إلى فقدان حرارة جسم الغطاس
نسبة الي درجة حرارة الماء المحيط به، لذا فإن الغطاس الذي يتنشق مزيج الهيليوم
والأكسجين مضطر آلي ارتداء بزة غطس ساخنة . وأخيرا هناك سيئة أخرى لغاز الهيليوم
هو تأثيره في الصوت حيث يصبح صوت متنشقه كصوت دونالد داك .. وذلك لفترة مؤقتة
.

لماذا للثلج لون ابيض؟
عندما يسقط الضوء على مادة ما فإن قسماً منه يمتص من قبل
المادة ، والقسم الآخر ينعكس عنها وما عدا ذلك فيمكن أن ينفذ قسم من الضوء عبر
المادة، وكقاعدة فإن امتصاص الضوء من قبل مختلف المواد يتعلق بطول الموجة لدرجة
كبيرة ، ولهذا نرى الأشياء من حولنا ملونة
.
لنفترض أن الجسم المدروس يمتص معظم الضوء في المجال
الموجي ولا يعكس سوى الأشعة الحمراء ، فمن الواضح أن سقوط أشعة الشمس على هذا
الجسم سيظهره باللون الأحمر ،أما إذا امتص كافة الأشعة فإنه يبدو أسود اللون ، وعلى
العكس فإذا عكس الجسم كل الأشعة الساقطة عليه فإنه يظهر بلون أبيض ، وهذه هي حالة
الثلج الطازج الذي يعكس أكثر من 90
% من الأشعة الشمسية
الساقطة عليه
.
فالثلج ما هو إلا جليد ،ولكن الجليد لايشكل نسيجاً
كتمياً متجانساً بل يحوي مسامات هوائية ، وعندما تسقط الأشعة الشمسية على السطح
الثلجي فإنها تنفذ بسهولة نسبية عبر الجليديات الثلجية القريبة من السطح . أما
الأشعة التي تنفذ إلى العمق فإنها لاتعطي انعاكاسات كاملة عن السطوح الكثيرة التي
تفصل بين الجليد والهواء الذي يملأ المسامات الداخلية في الثلج ، ولكن عندما
تتلاشى هذه المسامات فإنه يقل انعكاس الضوء بشكل ملموس لأن قسماً كبيراً من الأشعة
الشمسية ينفذ إلى عمق الغطاء الثلجي ويمتص هناك ،فإذا أخذنا قطعة جليد وسحقانها ،
فإننا نحصل على مسحوق أبيض اللون ، وإذا نظرنا إلى نقطة ماء متجلدة نجد أنها ذات
لون عاتم ، ولكن إذا أمعنا النظر حيث توجد فقاعات هوائية فيها نجد أنها ذات لون
أبيض
.

لماذا لا يقع العنكبوت في شباكه الخاصة ؟؟
للإجابة على هذا السؤال يجب أن نتفحص أولا معجزة هندسة
نسيج العنكبوت . فمن ناحية متانة الخيوط تعتبر الخصلات الحريرية التي تكون النسيج
أقوى من الفولاذ ، ولا يفوقها قوة سوى الكوارتز المصهور ، ويتمدد الخيط الى خمسة
أضعاف طوله قبل أن ينقطع
.

في الواقع ، فإن هذا الخيط الصغير الذي يظهر أمام العين
المجردة مصنوع بالطريقة نفسها التي يصنع بها كابل الفحم ، حيث يتكون من خيوط عدة
متناهية في الصغر ملتفة حول بعضها ، وقد يبلغ سمك الخيط الواحد منها( 1 ) من مليون
من الإنش . ومواد الصنع شائعة جدا ، حيث يوجد في هكتار واحد من أحد المقاطعات
البريطانية مثلا ، اكثر من مليوني وربع عنكبوت
. ولكل عنكبوت مغازل
خاصة ، عادة يبلغ عدده ثلاثة . وهذه المغازل طبيعية موجودة اسفل البطن . ويوجد قرب
كل مغزل فتحات غدة صغيرة تخرج منها المادة التي تكون الخيوط الحريرية ، وهي مادة
تتشكل في غدد العنكبوت . واثناء هندسة النسيج ، يقوم العنكبوت بجمع الخيوط الثلاثة
معا لتكوين خصلة قوية ومتينة
.

تغزل العناكب التي تعيش خارج المنزل نوع من النسيج معروف
باسم الفلك نسبة الى شكله الدائري ، وهو قطعة هندسية رائعة من الخطوط المتناسقة
التي تظهر بشكل بهي جدا تحت أشعة الفجر الأولى . وأنثى العنكبوت هي التي تقوم
بمهمة بناء النسيج . وتستخدم ضغط بطنها ، لتدفع الخيوط الحرارية خارج الغدد الست
الموجودة في بطنها ، وتقوم بربط طرف الخيط الأول ، المعروف باسم الجسر ، بساق عشبة
ما ، أو ورقة شجر . ثم تهبط الى الأرض مع الخصلة ، وهي مستمرة بعملية الحياكة ، ثم
تنزل الى الأرض وتصعد إلى نقطة أخرى مرتفعة ، لتسحب الخيط بقوة ، وتربطه في مكانه
جيدا باستخدام مادة لاصقة تخرج من إحدى غددها أيضا . فتقوم أولا بتثبيت خصلة ،
بشكل أفقي دائما ، ثم تسقط خيطين حريرين في كل طرف من أطراف الخيط الأول ، وذلك
لتكوين جسور أخرى اقل ارتفاعا من الأولى والتي ستصبح أساس شبكة العمل . ثم تقوم بغزل
خيوط عدة داخل شبكة العمل هذه ، على أن تلتقي الخيوط جميعا في الوسط
. وهنا يأتي العمل الذكي
، حيث تقوم بوضع المادة اللاصقة على الخيوط الخارجية من الشبكة فقط ، وعندما تنتهي
كليا من صنع الشبكة تكمل عملية وضع الغراء في الداخل وعلى بعض المقاطع فقط بحيث
تترك مكانا لها لتتحرك عليه بسهوله
.

بعد إنجاز الشبكة ، تقوم العنكبوته بصنع عش صغير لها بالجوار
، وعادة ما تقوم بلف ورقة شجر وتضع لنفسها بالداخل سريرا مريحا من الحرير . لأنها
بالطبع قد تنتظر طويلا قبل وصول ضحيتها الأولى
.

واخيرا تقوم بوصل خيط انذار بين عشها والنسيج ، كي تشعر
بأي اهتزاز قد يحدث على النسيج نتيجة سقوط أي حشرة عليه. وعند حدوث هذا الاهتزاز
تسرع الى وسط النسيج لتعرف الشيء الذي ستتعامل معه . وبسبب الضعف الحاد في الرؤية
عندها ستعتمد العنكبوته على حواسها الأخرى لتحديد صفات الفريسة . فإذا كانت ضخمة ومميتة
تطلق سراحها من بعيد ، اما إذا كانت كبيرة ولا تؤكل ، كاليعسوب ، فستلفها بخيوط
الحرير من بعيد أيضا ،باستخدام عضو متخصص آخر ، هو الغدة العنقودية الشكل . تجهد
الحشرة الفريسة نفسها بمحاولة التخلص من الشرك ، بعد ذلك تبدأ العنكبوته بالتقدم
نحوها عبر الخيوط الآمنة التي تركتها لنفسها دون مادة لاصقة ، وإذا صدف أن أخطأت
مرة ووضعت أرجلها على المادة اللاصقة فإن جسمها سيفرز مادة كالزيت تعمل كمحلل
كيميائي للغراء ، يساعدها على التحرر من جديد
.
لماذا تعمل السيارة بشكل أفضل في يوم بارد؟!
نلاحظ أن السيارة تسير في يوم دافئ ، تزداد سرعتها فجأة
إذا انتقلت إلى منطقة باردة . فما هو السبب؟


الحقيقة أن أداة السيارة يتحسن فعلا . وهناك خطأ شائع
حيث يعتقد الناس أن السيارة تسير على الوقود . والحقيقة أن السيارة تعمل بمزيج من
أكسجين الهواء الجوي والوقود ، ونادرا ما تزيد كمية الوقود على جزء واحد مقابل 14
جزءا من المزيج كله
.

وأهم عامل يتحكم بأداء السيارة هو فعالية "التنفس" . وتعمل جميع أجزاء
السيارة من زر التشغيل إلى المكربن إلى مداخل الصمامات ، على تأمين هذا الهدف
.

ومن المعروف أن الهواء البارد أثقل من الهواء الساخن .
عندما تدخل السيارة في منطقة باردة ، فإن عدد ذرات الأكسجين التي تدخل غرفة
الاحتراق تزداد كثيرا . بالإضافة إلى ذلك فإن بخار الماء في الهواء البارد يحافظ
على برودة المزيج المحترق ويؤمن كتلة كثيفة من الغازات لعملية الاحتراق . وبالتالي
فإن الطاقة الناتجة من الاحتراق ستكون أكبر ، وبذلك ستزيد فعالية وطاقة السيارة .
لهذا السبب نجد أن نتائج تجربة السيارات عند صنعها تتضمن دائما شرحا مفصلا لدرجة
الحرارة والرطوبة في الجو
.

وهذا أحد أسباب اختلاف أداء السيارة الواحدة في المناطق
المختلفة ويميل صانعو السيارات إلى تجربة سياراتهم وتسجيل نتائجها في الأيام الباردة
.

لماذا يفسد الحليب بسرعة أثناء عاصفة رعدية؟
نعرف أن الطقس الدافئ يؤدي إلى إفساد طعم الحليب (
حموضته ) ، إذا تركناه خارج الثلاجة . وتحدث هذه العملية بسبب وجود كائنات متناهية
الصغر تسمى بكتريا اللاكتيك والموجودة في الحليب بشكل دائم . إن ارتفاع درجة حرارة
الجو تزيد معدل نمو هذا النوع من البكتريا ، والتي تقوم بإنتاج الحمض من اللاكتوز
( السكر الموجود في حليب
الثدييات ). إن ازدياد كمية حمض اللاكتوز تؤدي إلى انفصال بروتين الكاسين وأملاح
الحمض في الحليب وتسمى هذه العملية تخثر الحليب ، حيث يصبح الحليب حامضا
.

وتحدث هذه العملية عادة خلال ساعات ، لكن عند هبوب
العواصف الرعدية تتم بسرعة أكبر .والسبب في ذلك ، أو جزء من السبب ، هو أن دورة
مياه العاصفة تستمر من ساعة إلى ساعتين فقط ، وتبدأ بوجود كمية من الهواء الدافئ
في محيط من الهواء الأبرد . عندها يبدأ الهواء الدافئ في الارتفاع مكونا خلية
العاصفة غير المستقرة والمتجهة إلى الأعلى
.

ومع زيادة تركيز الهواء الساخن في مكان معين ، تنطلق الحرارة
لتصبح كتلة الهواء كلها أسخن ، ولكن ذلك يستغرق وقتا قبل الوصول إلى نقطة معينة
تصبح الكمية كلها مماثلة للهواء المحيط بها من حيث الحرارة
.

وأثناء تكون خلية العاصفة ، تتشكل غيمة (سحابة ) متكونة
من أكداس مساحة من السحب الصغيرة ذات القاعدة المسطحة ، وتتمدد قاعدتها لتغطي
مساحة أربعة أميال
( حوالي 6,43 كيلومتر)
ويبلغ ارتفاعها 30 ألف قدم أو اكثر
.

تبدأ داخل السحابة حركة قوية من الشحنات الموجبة
والسالبة ، وتتراكم بعد ذلك بشكل قطرات ماء ( بوجود ذرات الغبار) وتستمر العملية
هذه حسب أحوال الطقس فتتطور أحيانا ليسقط الثلج
.

بعد تراكم عملية بناء الشحنات الكهربائية داخل السحابة ،
تصل هذه الشحنات إلى مرحلة حاسمة جدا ، تعتمد على نوعية الأغلبية من الشحنات وعلى
المسافة الفاصلة بينهما . وعندما تصل قوة الحقل الكهربائي داخل السحابة إلى مليون
فولت في المتر الواحد يبدأ صدور شرارات كهربائية تتمثل في حدوث البرق ( انظر لماذا
لا يقوم الموصل الجيد للبرق بتوصيل البرق أبدا؟
)

ويحدث تفريغ الشحنات الكهربائية من جزء إلى آخر داخل
السحابة نفسها ، لكن أحيانا بين السحب المختلفة فوق الأرض . وهنا يحدث العامل الذي
يؤثر على الحليب ويفسده
.

عند انطلاق السحب الرعدية فوق الأرض ، تحمل معها شحنات
كبيرة من الأيونات السالبة . ويسير بنفس اتجاهها لكن على الأرض . وعندما تقترب
الشحنتان من بعضها البعض ، ينزل عمود من الإلكترونيات من السحب فتقابله الشحنات
الموجبة المتصاعدة من الأرض . عندما يلتقي الاثنان معا ، يحدث تفريغ كهربائي
.

أثناء سير الشحنات الموجبة على الأرض ، تقوم باستمالة
وإثارة الذرات الموجودة في طريقها مما يتسبب في إطلاق تفاعلات كهربائية تصدر طاقة
بشكل حرارة
. وارتفاع درجة الحرارة
هنا تكون قليلة وموجزة لكنها كافية جدا السريع عملية تخثر الحليب
.

لماذا تتساقط أوراق الأشجار؟
قليلة هي عجائب الطبيعة التي تضاهي ورق الأشجار ورعة
وجمالا وتعقيدا . لكنها أروع من أن تكون مجرد قطعة جميلة . إنها تحفة من تحف
الهندسة الطبيعية التي تطورت عبر ملايين السنين ، تصنع الطعام للنبات الذي يحملها
وتؤمن الغذاء لجميع حيوانات الأرض وللبشر أيضا
.

والأوراق هي الأجزاء المتفرعة من الجذع أو الساق ، تتكون
من نفس الألياف والأنسجة التي يتطور منها البرعم . وتتكون ورقة النبتة من سطح أخضر
عريض متباين الأشكال ، يرتبط بالساق بعرق صغير
. يتفرغ داخل سطح الورقة
مجموعة من العروق المتفرعة نحو الخارج ، التي تنقل المواد الغذائية إلى أنسجة
الورقة ، وتدعمها كما تدعم الضلوع جسم الإنسان
.

وتعرف هذه العملية باسم " عملية البناء الضوئي
" التي تعتبر المفتاح الرئيسي لقدرة النبتة على إنتاج الطعام . وتتكون جميع
النباتات من ] اليخضور
[ الكلوروفيل ، وهي صبغة
خضراء تمتص أشعة الشمس ، وتمكن النبات من بناء الكربوهيدرات من ثاني أوكسيد
الكربون الجوي ومن الماء
.

وتذهب كل هذه المواد الكيميائية إلى البناء الداخلي
للورقة ، التي تحميها طبقة من الجلد النباتي ، وهو مرتبط بجلد الساق ، مما يمنع
دخول أي عنصر مؤذي من الخارجي
.

ويحتوي الجزء الداخلي من الورقة خلايا طرية الجدران . يتكون خمسها من مادة
الكلوروبلاست الذي يحتوي على مادة الكلوروفيل التي تمتص ضوء الشمس . وتفرز هذه
الخلايا الإنزيمات – وهي البروتينات التي تفرزها الخلايا الحية – والتي تمثل
المادة المحفزة في التفاعل الكيميائي الذي تعتمد عليه حياة النبتة
.

وعند بدء عملية البناء الضوئي ، تقوم هذه الأنزيمات
بالتعاون مع طاقة أشعة الشمس بكسر الماء إلى عنصرين هامين وهما الهيدروجين
والأوكسجين . وينطلق الأوكسجين الناتج عن عملية البناء الضوئي ثغرات خاصة موجودة
على سطح ورقة النبات ، ليحل مكانه الأوكسجين الذي امتصته النبتة أثناء عملية
التنفس . وفي نفس الوقت ، فإن الانزيمات تتحد مع الهيدروجين المنطلق من الماء ومع
ثاني أوكسيد الكربون لتكون الكربوهيدرات التي تعتبر أساس حياة النباتات والحيوانات
وبالتالي الإنسان
. لذا ، يمكننا أن نقول
أن التفاعل الكيميائي الذي يحدث داخل الورقة ، وهو عنصر حيوي جدا للحياة على الأرض
. وهنا نعود إلى سؤالنا الأصلي حول سبب تساقط أوراق الأشجار في فصل الخريف . وتحدث
هذه الظاهرة مرة في السنة في الأشجار الموسمية وكل سنتين أو ثلاثة في الأشجار
الدائمة الإخضرار
.

وستجد الإجابة عن السؤال ، في أولويات في حياة الورقة .
فرغم أنها تشارك بدور فعال في العالم المحيط بها ، إلا أن واجبها الرئيسي هو في
دعم أمها الشجرة ، وعلى الأخص في مرحلة معينة من النمو ، حين لا تكون الشجرة قادرة
على امتصاص الغذاء الكافي لها من التربة . ورغم أن عملية إنتاج السكر تستمر باستمرار
حياة النبتة ، إلا أنها لا تكون ضرورية جدا في طور النمو
.

إن تساقط الأوراق في مختلف أنواع الأشجار ، يحدث بسبب
ضعف المنطقة التي تربط الأوراق بساق النبتة أو البرعم . وتأخذ الطبيعة مجراها فيتم
سقوط الأوراق عندما يصبح النهار قصيرا فتبطئ عملية البناء الضوئي وتقل كمية الضوء الواصلة
إلى الأوراق .وعندما يحدث ذلك ، تتكون خلايا طرية عبر قاعدة العنق الواصل بين
الورقة والساق ، فتسقط الورقة . ويلتئم الجرح بسرعة لأن الخلايا الطرية تفلق الساق
الجريح وتحول دون فقدان المزيد من المواد الغذائية ، وهو أمر خطير في أشهر الشتاء
الباردة والتي يقل فيها الضوء والغذاء
.

لماذا تقوم دودة الخشب بمهاجمة الأنواع القديمة من الخشب
الرقائقي وتتجنب الأنواع الحديثة؟


كانت المحاولات الأولى لصنع الخشب الرقائقي ( وهو عبارة
عن طبقات مغراة من الخشب مضغوطة فوق بعضها البعض لتشكل قطعة واحدة من الخشب دون
ظهور ما يمسكها ) سيئة من ناحية القوة والقدرة على التماسك وتحمل الاستخدام .
وكانت عرضة دائما لغزو دود الخشب . أما الأنواع الحديثة التي ظهرت في بداية الستينات
كانت رائعة وقوية ولا تعاني أي مشاكل . فما هو السبب ؟


كان النجارون يستخدمون في ما مضى أنواعا عديدة من الغراء
المستخرج من منتجات حيوانية ، واحد اشهر الأنواع المستخدمة في صنع الأدوات الخشبية
، كان مستخرجا من الحليب . واشهر نوع آخر من الغراء ، كان يستخرج من طهي عظام الحيوانات
(الماشية) وغليها جيدا مع الماء . هنا ندرك سبب مشاكل الأخشاب فيما بعد . لأن
الغراء فيها كان يمتص الماء بقوة شديدة ، الأمر الذي يفسد القطعة المصنوعة من
الخشب الرقائقي
.

لكن ماذا عن دودة الخشب؟

دودة الخشب هي العدو اللدود للمفروشات الخشبية ، حيث
يؤدي وجودها الى تخريب كبير في جذوع الأشجار المقطوعة المكونة للقوارب والاطواف
والمفروشات المنزلية . وهذه الديدان لا تلتهم مفروشاتك نتيجة حقد مسبق ، لكنها
تفعل ذلك لتوليد طاقة كافية لتعيش وتتكاثر بحيث تناضل لبناء المواد الغذائية التي
تحتاجها
.

ومن بين أهم المجموعات الغذائية التي تحتاجها هي مركبات
النيتروجين المكونة لبروتينات البناء . وتفتقر الأخشاب الى هذا النوع ، لذا تضطر
الدودة الى التهام كمية كبيرة من الخشب نسبة الى حجمها طبعا . وبشكل عام ، فإن دود
الخشب يلتهم أي نوع من الأخشاب ، قاسيا كان أم هشا ، وبالطبع فإن الطاقة الكبيرة
التي تنفقها الدودة في التهام الخشب القاسي يقابلها كمية اكبر من المجموعات
الغذائية التي تأخذها . ولو أن الأمر كان بهذا الشكل ، لتخصص الدود في أنواع معينة
من الأخشاب ، بسبب ما تقدمه من مواد غذائية . لكن الحقيقة تختلف ، فدود الخشب يتبع
قواعد عامة
. ومع تدخل الإنسان عند
صنع الخشب الرقائقي واستخدام الغراء الحيواني الأصل اصبح يقدم للدود بروتينا هاما
جاهزا للالتهام . فلا عجب أن ينجذب الدود نحو هذا النوع . فلا بد أن الأمر كان
بالنسبة لهم مساويا لمنظر طبق به شريحة لحم مشوية أمام إنسان جائع جدا
.

لكن للأسف لا يوجد ما يسمى بالطعام المجاني ، إذ أن الوضع
لا يستمر الى الأبد . ومع زيادة استخدام أنواع الغراء الصناعية المعقدة بدءا من
الستينات ، فإن الأنواع الجيدة من الخشب الرقائقي أصبحت ممتازة من ناحية المتانة
ومقاومة الماء وفي الوقت نفسه ، فإن دود الخشب فقد فرصته السهلة في وجود البروتين
الجاهز بحيث اصبح الأمر بالنسبة لهذا النوع شيئا من الماضي
.

لماذا نرسم الخرائط والشمال نحو الأعلى؟!
تتفق جميع الجهات المسؤولة عن رسم الخرائط – خصوصا في
العصر الحديث – على رسم الشمال في الجهة العلوية، لكن هذا الأمر لم يكن صحيحا
دائما
.

بدأت عملية رسم الخرائط مع إنسان الكهف – حيث قام برسم
أساليب الصيد وأماكنها وقد ضم إليها أحيانا بعض ملامح تميز المكان
جغرافيا.ورسالتهم، بغض النظر عن أي إشارة كانوا يفكرون بها في ذلك الحين، واضحة
وبسيطة: هنا، وفي هذا الوقت من السنة ، يوجد طعام وفير
.

وأقدم خريطة مقبولة ومعروفة في العالم مرسومة على طاولة
من الطين في العام 3800 قبل الميلاد ، وتوضح نهر الفرات الذي يتدفق شمال بلاد ما
بين النهرين – العراق. وكانت تلك الخريطة والكثير من سواها مجرد رسومات تضم ملامح
محلية عن بيئات مختلفة
.

واستمر ذلك قرونا عدة حتى بدأ قدماء الإغريق بوضع أسس
واضحة لعلم الفلك والحساب والخرائط
.

وفي مقدمة الرواد الإغريق في مجال الفلسفة وعلم الحساب .
كلاوديوس بطليموس المعروف ببتولمي (90 – 168 بعد الميلاد). وكان أول من رسم خريطة
للعالم المتحضر، مرتكزة على المعلومات المتوفرة وليس على مجرد احتمالات . قبل ذلك كان
البابليون قد حاولوا رسم خريطة العالم، لكنهم قدموها بصورة طبق مسطح وليس شكل كروي
، وهو الشكل الذي اقتبسه بطليموس لاحقا عنهم . وبالطبع فإن المعلومات التي كانت
متوافرة في ذلك الوقت أدت به إلى الوقوع في أخطاء عدة أثناء رسم خريطة الأرض ، مثل
رسم الجزر الإنكليزية – إنجلترا واسكتلندا
متصلة ببعضها البعض،
كما قام بتقدير مساحة الصين والمحيط الأطلسي بشكل مبالغ فيه. لكن على الرغم من كل
هذا ، كانت خريطته دليلا على جهد كبير قام به ، لأنه أرفق الخريطة بمرشد في
الجغرافيا مقسم إلى ثمانية أجزاء، وفيه قام بتلخيص أعمال من سبقه من العلماء
والجغرافيين . وبقيت مؤلفاته مرجعا لأكثر من ألف عام. وفي الحقيقة نجد أن كريستوفر
كولومبوس استخدم منه جزءا حيث اتجه للبحث عن العالم الجديد، الأمر الذي سبب له بعض
المتاعب نتيجة خطأ بطليموس في تقدير حجم المحيط الأطلسي، وعدم علمه أساسا بوجود
المحيط الهادي
.

والمهم في خريطة بطليموس هو أنه رسم الشمال في الأعلى،
ذلك لأنه قرر حينها أن يكون شرق الخريطة نحو النجم القطبي، وهو اختيار منطقي جدا،
لأن النجم القطبي كان دليلا غير متحرك يرشد الرحالة أثناء سفرهم في تلك العصور
.

وبقي موضوع وجود الشمال في الجهة العلوية من الخريطة دون
جدال حتى بداية العصور الوسطى. فاستمر العلماء برسم الخريطة حسب تعليمات بطليموس
على الرغم من معارضة الكنيسة، إلا أن الوضع لم يبق طويلا على ما هو علية، فقد
أصبحت القدس مركز المسيحية من كل أقطار الأرض، وبذلك انتقل الشرق ليصبح في أعلى
الخرائط
.

وقد اشتهرت تلك الخرائط بأنها ثلاثية، حيث لا تظهر إلا
أوروبا وآسيا وأفريقيا المفصولة عنها بالبحر المتوسط ونهر النيل
.

ولم تكن تلك الخرائط ذات نفع للملاحين.ثم بدأت معالم
الخرائط الدقيقة تتضح مع بداية القرن الرابع عشر، حيث زادت عملية الاستكشاف
والتجارة البحرية، وبدأ الاعتماد جديا على البوصلة المغناطيسية، وهي آلة كان
الفايكنغ أول من استخدمها بشكلها البدائي. ومرة اخرى، عاد الشمال إلى موقعه الصحيح
أعلى الخرائط لتكون جميع المعالم مرتبطة بمغناطيسية الشمال
.

وقد تم رسمها بشكل دائم لأول مرة في العام 1569، حين قام
أشهر رسام خرائط في تاريخ البشرية
Gerardus Mercator of Flanders بتطوير شكل أسطواني
يتقاطع فيه الخطوط الشمالية الجنوبية، وكان ذلك الشكل أول مجسم يظهر الأرض منحنية
على سطح خريطة مسطحة
[/center]

_________________

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
اكثر من مليون معلومة مفيدة 8
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات ضياء الرحمن :: ¯−ـ‗۞۩ مـنـتــديـآت آلسـآحـه آلعـآمـه ۩۞‗ـ−¯ :: ¯−ـ‗۞۩ مـنـتــديـآت الأسئلة والمعلومات ۩۞‗ـ−¯-
انتقل الى:  
سحابة الكلمات الدلالية
افضل الصلاة


cash 4 cars flat fee mls

.: عدد زوار المنتدى :.


MusicPlaylist
Music Playlist at MixPod.com
المواضيع الأخيرة
» وظيفة
من طرف جمعية الاصالة 2017-10-19, 13:03

» تخفيضات هائلة .. عشان خاطر ست الحبايب
من طرف جمعية الاصالة 2017-03-16, 19:25

» دعوة لزرع الأمل .. فى قلوب تحتاج إليك
من طرف جمعية الاصالة 2017-03-16, 19:12

» الأيام العشر من ذي الحجَّة 2
من طرف نجمه بالسما 2015-09-02, 01:49

» الأيام العشر من ذي الحجَّة 1
من طرف نجمه بالسما 2015-09-02, 01:44

» أحكام عشر ذي الحجَّة 2
من طرف نجمه بالسما 2015-09-02, 01:28

» أحكام عشر ذي الحجَّة 1
من طرف نجمه بالسما 2015-09-02, 01:21

» فضل الحج وعشر ذي الحجة الشيخ علي بن عبدالرحمن الحذيفي 2
من طرف نجمه بالسما 2015-09-02, 01:10

» فضل الحج وعشر ذي الحجة الشيخ علي بن عبدالرحمن الحذيفي
من طرف نجمه بالسما 2015-09-02, 01:04

» كِتَابْ مِنْ فَيضِ القُرْءَانِ الكََرِيمِ
من طرف عصام الكردي 2015-06-22, 14:38

» تعلن جمعية الأصالة عن حاجتها إلى محفظــات للقرآن الكـريم
من طرف جمعية الاصالة 2015-05-05, 22:38

» معرض الأسر المنتجة فبراير 2015
من طرف جمعية الاصالة 2015-02-18, 07:51

» السيرة الإجمالية قبل النبوة
من طرف نجمه بالسما 2015-01-31, 00:27

» بناء الكعبة وقضية التحكيم
من طرف نجمه بالسما 2015-01-31, 00:24

» زواجه بخديجة
من طرف نجمه بالسما 2015-01-31, 00:21

» حياة الكدح
من طرف نجمه بالسما 2015-01-31, 00:17

» حلف الفضول
من طرف نجمه بالسما 2015-01-31, 00:14

» حرب الفِجَار
من طرف نجمه بالسما 2015-01-31, 00:12

» بَحِيرَى الراهب
من طرف نجمه بالسما 2015-01-31, 00:10

» يستسقى الغمام بوجهه
من طرف نجمه بالسما 2015-01-31, 00:08

» إلى عمه الشفيق
من طرف نجمه بالسما 2015-01-31, 00:05

» إلى جده العطوف
من طرف نجمه بالسما 2015-01-31, 00:02

» إلى أمه الحنون
من طرف نجمه بالسما 2015-01-31, 00:00

» الأخلاق"""""""""""""""""""""""
من طرف نجمه بالسما 2015-01-30, 23:56

» الحالة الاقتصادية
من طرف نجمه بالسما 2015-01-30, 23:51

» صور من المجتمع العربي الجاهلي
من طرف نجمه بالسما 2015-01-30, 23:48

» الحالة الدينية................
من طرف نجمه بالسما 2015-01-30, 23:45

» شق الصدر
من طرف نجمه بالسما 2015-01-30, 23:32

» شق الصدر
من طرف نجمه بالسما 2015-01-30, 23:27

» في بني سعد
من طرف نجمه بالسما 2015-01-30, 23:23

» في بني سعد
من طرف نجمه بالسما 2015-01-30, 23:23

» المولد وأربعون عامًا قبل النبوة المولـــد
من طرف نجمه بالسما 2015-01-30, 23:19

» الأسرة النبوية
من طرف نجمه بالسما 2015-01-30, 23:13

» نسب النبي صلى الله عليه وسلم
من طرف نجمه بالسما 2015-01-30, 23:09

» معرض الأسر المنتجة الأول 2015
من طرف جمعية الاصالة 2015-01-26, 10:17

» اسم الله الرزاق
من طرف نجمه بالسما 2014-10-22, 22:54

» الآية السادسة والعشرون قوله تعالى { إنما الصدقات للفقراء والمساكين والعاملين عليها والمؤلفة قلوبهم وفي الرقاب والغارمين وفي سبيل الله وابن السبيل فريضة من الله والله عليم حكيم } .
من طرف نجمه بالسما 2014-10-22, 00:11

» "إِنَّ الَّذِينَ آمَنُوا وَعَمِلُوا الصَّالِحَاتِ سَيَجْعَلُ لَهُمُ الرَّحْمَنُ وُدًّاِ" مريم 96
من طرف نجمه بالسما 2014-10-21, 23:54

» تفسير ::: الزلزلة
من طرف نجمه بالسما 2014-10-21, 23:46

» ضوء الفجر نعمة من الله 2
من طرف نجمه بالسما 2014-10-21, 23:43

» ضوء الفجر نعمة من الله 1
من طرف نجمه بالسما 2014-10-21, 23:39

» تاسعًا : الفوز بغنيمة قيمة
من طرف نجمه بالسما 2014-10-21, 22:53

» سابعًا : الحصول على شهادة رسول الله صلى الله عليه وسلم بالخيرية المطلقة
من طرف نجمه بالسما 2014-10-21, 22:51

» سادسًا : ازدياد العلم لدى من ينشره في الخلق
من طرف نجمه بالسما 2014-10-21, 22:49

» خامسًا : الظفر بالعون والمدد من الله
من طرف نجمه بالسما 2014-10-21, 22:46

» رابعًا : الخروج من تبعة الكتمان
من طرف نجمه بالسما 2014-10-21, 22:40

» ثالثًا : التأسي بأنبياء الله ورسوله
من طرف نجمه بالسما 2014-10-21, 22:37

» ثانيًا : الفوز بصلاة الله
من طرف نجمه بالسما 2014-10-21, 22:33

» ثانيًا : الفوز بصلاة الله
من طرف نجمه بالسما 2014-10-21, 22:29

» الأجر العظيم في نشر العلم
من طرف نجمه بالسما 2014-10-21, 22:27

» حــوار شيـــــق بيـن فــــــخ وعـصـفــــــورا..!!
من طرف نجمه بالسما 2014-10-21, 22:15

» تستحى وهى فى الكفن .. فما بال الأحياء لا يستحون
من طرف نجمه بالسما 2014-09-28, 21:19

» المـــوت ايا عبد كم يراك الله عاصيا حريصا على الدنيا وللموت ناسيا
من طرف نجمه بالسما 2014-09-28, 21:11

» من أتقن سياسة "التغافل" أراح نفسه و أراح الناس من حوله
من طرف نجمه بالسما 2014-09-28, 20:55

» حين تؤمن بأن الله قادر على تغييرك من حال إلى حال، ستجد الطمأنينة ملأت قلبك هي وراحة البال
من طرف نجمه بالسما 2014-09-28, 20:08

» الدكتوره دعاء الراوي: قبل أن تيقظوا أطفالكم
من طرف نجمه بالسما 2014-09-28, 20:01

» ما من أيام العمل الصالح فيها أحب إلى الله من هذه الأيام
من طرف نجمه بالسما 2014-09-28, 19:46

» الفتور أمر طبيعي في حياة المسلم..
من طرف نجمه بالسما 2014-09-28, 19:45

» يشرع لمن أراد أن يضحي إذا دخل في العشر الأول من ذي الحجة
من طرف نجمه بالسما 2014-09-28, 19:41

» ✿ فضل العشر والعمل الصالح فيها ✿
من طرف نجمه بالسما 2014-09-28, 19:37

» ما جاء فى صلاة التهجد
من طرف اخوكم انور ابو البصل 2014-08-02, 19:31

» اسئلة واجوبة في السيرة النبوية 6
من طرف اخوكم انور ابو البصل 2014-08-02, 19:31

» مِنْ بَيّنْ كُلِ الأدْياَن لِماذا الإسْلامْ
من طرف اخوكم انور ابو البصل 2014-08-02, 19:31

» المنار المنيف في الصحيح والضعيف
من طرف اخوكم انور ابو البصل 2014-08-02, 19:30

» المقيت .........................
من طرف اخوكم انور ابو البصل 2014-08-02, 19:30

» اسئلة فقهية للمراءة المسلمة
من طرف اخوكم انور ابو البصل 2014-08-02, 19:29

» ............ طواف الوداع
من طرف اخوكم انور ابو البصل 2014-08-02, 19:28

» أذكـــــــار المســـاء
من طرف اخوكم انور ابو البصل 2014-08-02, 19:28

» فضائل سورة القدر
من طرف اخوكم انور ابو البصل 2014-08-02, 19:28

» ماذا تفعل من لم تستطع تحري ليلة القدر لعذر شرعي.. وهل يفوتها الأجر فإذا كانت الإجابة بنعم هل يحل لها استخدام حبوب تأخير الدورة؟
من طرف اخوكم انور ابو البصل 2014-08-02, 19:20

» Quran Translations
من طرف اخوكم انور ابو البصل 2014-08-02, 19:20

» صفات الحجاب الشرعي
من طرف اخوكم انور ابو البصل 2014-08-02, 19:19

» ماذا قالو هؤلاء
من طرف اخوكم انور ابو البصل 2014-08-02, 19:19

» النجاح لا يقبل خيار الهزيمة والفشل".
من طرف اخوكم انور ابو البصل 2014-08-02, 19:19

» جمـــع وتـوزيع 10.000 مصحــف
من طرف نبض الدموع 2013-08-04, 20:10

» دليل الخير يفتح لك أبواب الخير فكن في قافلة خير الناس
من طرف نبض الدموع 2013-08-04, 20:08

» 13 قصة موسى الكليم
من طرف اخوكم انور ابو البصل 2013-07-03, 19:29

» هلاك فرعون وجنوده
من طرف اخوكم انور ابو البصل 2013-07-03, 19:29

» 2 هلاك فرعون وجنوده
من طرف اخوكم انور ابو البصل 2013-07-03, 19:28

» فصل فيما كان من أمر بني إسرائيل بعد هلاك فرعون
من طرف اخوكم انور ابو البصل 2013-07-03, 19:28

» كتاب حصن المسلم كاملاً
من طرف اخوكم انور ابو البصل 2013-07-03, 19:27

» سهم الخير يأخذ بيدك لعمل الخير
من طرف جمعية الاصالة 2013-06-29, 19:14

» في رمضان شارك ولو بكيلو وكن سببا في إسعاد الفقراء
من طرف جمعية الاصالة 2013-06-29, 19:14

» مشـــروع إفطـــار صائـــم ضاعـــف صيامــك ب15 جنيه فقط
من طرف جمعية الاصالة 2013-06-29, 19:13

» ختمة المراجعة للحفاظ مجاناً
من طرف جمعية الاصالة 2013-06-29, 08:41

» رمضان على الأبواب فمن يشارك في سهم الخير
من طرف جمعية الاصالة 2013-06-29, 05:19

» مشروع تطوع معنا فى رمضان
من طرف جمعية الاصالة 2013-06-26, 10:41

» لاااااااااا يــــامنتقبه ...!!
من طرف نبض الدموع 2013-06-14, 10:15

» أهلا يم
من طرف نبض الدموع 2013-05-22, 18:50

» اهلا العابره
من طرف نبض الدموع 2013-05-22, 18:49

» اهلا نهى احمد
من طرف نبض الدموع 2013-05-22, 18:47

» قشر الموز و تبييض الاسنان
من طرف نبض الدموع 2013-05-22, 18:45

» ذكاء اكثر وجهد اقل
من طرف نبض الدموع 2013-05-22, 18:44

» ما معنى كلمة Nescafé؟؟؟ ومعلومات اخرى هتعجبكم بإذن الله
من طرف نبض الدموع 2013-05-22, 18:44

» 13 عادة يوميّة تسبّب لك حبّ الشباب
من طرف نبض الدموع 2013-05-22, 18:43

» بدء النشاط الصيفى المتميز
من طرف نبض الدموع 2013-05-22, 18:41

» دورة المدرس المعتمد TOT
من طرف نبض الدموع 2013-05-22, 18:40

» مشروع خطوة
من طرف نبض الدموع 2013-05-22, 18:39

» 12 قصة موسى الكليم
من طرف نجمه بالسما 2013-05-11, 17:34